اعرض النتائج 1 من 4 إلى 4

الموضوع: مخرج للهروب من الإقواء ؟نقاش مفيد

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52185

    الكنية أو اللقب : لا يوجد

    الجنس : ذكر

    البلد
    بلد الاسلام

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : لاشيء

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل2/8/2016

    آخر نشاط:17-06-2019
    الساعة:05:55 PM

    المشاركات
    38

    مخرج للهروب من الإقواء ؟نقاش مفيد

    السلام عليكم أهل الفصيح وبعد..
    أحب أولا أن أعرفكم على نفسي اسمي مزاري جابر الهاملي من الجزائر أستاذ في التعليم ، أمارس النقد بجميع أنواعه ...
    ولتعم الفائدة وأنا أتصفح في الفيس بوك رأيت بيتين شعريين من بحر الوافر ، لشاعرة فأُلهمت توجيها حول قافية البيتين ، وكان النقد انطباعيا واخترت لها بديلا ...
    وقلت فيه:

    رأيت بيتين لشاعرة كتبت من بحر الوافر:

    أُعاتبُ طيفهُ إن لم يزرني
    لعل الطيفَ أوعى للعتابِ

    ألا يا طيفَهُ أبلغهُ عــــنّي
    بأن الشوق أفقدني الصّواب
    ....….................................

    هذان البيتان من بحر الوافر موزونان على بحر الشعر واللغة جيدة،لكن يوجد خطأ في القافية، لأن "الصواب"في حالة نصب،لأنها مفعول به ثان، وحرف قافيتك مجرور وهذا مخل بالقافية لكن بإمكانك إبدال الشطر هكذا :

    (ألا يا طيفَهُ أبلغهُ عــــنّي
    بأن الشوق أفقدني صوابي)
    فإعراب صوابي هنا مفعول به منصوب بفتحة وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على الباء منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة مجانسة لياء المتكلم ، وهو مضاف و ( ياء ) المتكلم ضمير مبني على( الفتح أو السكون ) في محل جر بالإضافة، وبالتالي حركة القافية تناسبها الكسرة في آخر الباء ولا تخل بالقافية...
    فما رأيكم فيما بينته؟

    لكن من الرغم من ذلك أحسست أن كلامي لم يستوف المطلوب ، فوجدت فجوات في كلامي فسألت الفاضل الأستاذ عطوان فأعطاني تلميحا رائعا حول القافية المقيدة أو الإطالة فلم يعتبر الإقواء عيبا لو أطيلت القصيدة فقال:

    وعليك السلام ورحمة الله وبركاته.
    ما تفضلت به هو الصواب.
    .....
    لكن لو كانت القصيدة طويلة واختلفت فيها حركة الروي مرات، فلعلها قيدت القافية وجعلت حرف الروي ساكنا، وكثير من شعراء هذه الأيام يفعلون ذلك، ربما استسهالا وعجزا عن الالتزام بحركة الروي.
    وكما قلت فرأيك هو الصحيح.
    ...........................................
    وبما أن السؤال له علاقة بالعروض والقافية ارتأيت أن أضع السؤال بين يدي العروضي د.عمر خلوف وأعطيته ما دار من حوار بيني وبين الأستاذ عطوان
    وأضفت فاهما عن الأستاذ عطوان :
    (هناك طريقة يلجأ إليها الشعراء وهي : تقييد القافية بجعل حرف الروي ساكنا، تسهيلا واتساعا)
    هل يصح هذا لغة مطلقا؟ أم له شروط مقيدة؟
    ويبدو ان الأستاذ عطوان أعطى بديلا آخر عن الالتزام بقافية واحدة، بإزالة هذا الالتزام وتغيير القافية في كل مرة، بيت أو بيتان ثم نغير الروي أو ثلاثة ونغير وهَلُمَّ جَرًّا....

    أجاب العروضي الأستاذ عمر خلوف:
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    ضرب الوافر في العروض الخليلي هو: (فعولن) لا غير، فالإطلاق في البيتين واجب عند الخليليين.
    لكن الشعراء لم يلتزموا هذا الضرب، فكتبوا عليه بإسقاط النون وإسكان اللام قبلها: (فعولْ)، بل كتبوا عليه بإسقاط السبب الخفيف كلية: (فعو).
    والإسكان في هذين البيتين على ذلك مَخرج لهما من الإقواء الحاصل بإطلاقهما.
    فهما على ذلك صحيحان.
    واقتراحك أيضاً صحيح كما أشار الأستاذ عطوان حفظه الله.
    وقال أيضا:
    أما القوافي المقيدة في الشعر العربي فكثيرة، وإن كانت القوافي المطلقة أكثر شيوعا
    فكل ما كُتب على: (متفاعلانْ، ومستفعلانْ، ومفاعيلْ، وفاعلانْ، وفاعلاتانْ، وفعولْ، ومفعولانْ) وغيرها، قافيته مقيدة.

    وقلت :
    هل تعني أن القافية المقيدة هنا مخرج للهروب من الإقواء؟ والإقواء كما أعرفه هو عيب من عيوب القافية، وهو اختلاف حركة حرف الروي في البيتين ..
    لكن تقييد القافية بهذه الشاكلة وبمثل هذا الحرف ربما يعد عيبا أكبر، فلو كان الحرف مثلا الهاء الذي هو ضمير متصل لا يحصل إشكال...
    لكن هل يوجد شواهد مقيدة بحرف الباء رويا ساكنا؟
    أيها أكثر خللا الإقواء أم مخالفة إعراب حرف الروي وتقييده ضرورة؟

    فقال:
    نعم التقييد هنا مخرج لعدم الإقواء، ولصحة الإعراب
    ولو أن الشاعرة أطالت لكان ذلك صحيحا
    يقول ابن سناء الملك:

    أتاني اللومُ فيهمْ ثمّ زالْ

    وصادَ جوانحي منهمْ وصالْ

    غزالٌ منه يغتاظُ الغزالْ

    ومنهُ نالَهُ ذاكَ الهزالْ

    ولابن قلاقس:
    وأدْهَمَ كالغرابِ سَوادَ ليلٍ
    يطيرُ من الرياحِ بلا جَناحْ

    كَساهُ الليلُ شَملَتَهُ وولّى
    وقبّلَ بين عينيهِ الصباحْ

    وكما أحب أن أنوه أني وضعت هذا الموضوع للفائدة فمن كان له إضافة فليتفضل مشكورا بارك الله فيكم ووفقكم الله فيما يحبه ويرضاه..

    التعديل الأخير من قِبَل الكسائي2 ; 17-06-2019 في 05:53 PM

  2. #2
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 4508

    الكنية أو اللقب : أبو صالح

    الجنس : ذكر

    البلد
    المملكة العربية السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : هندسة

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 11

    التقويم : 81

    الوسام: ★★
    تاريخ التسجيل15/2/2006

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:06 PM

    المشاركات
    3,885

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    على الرابطين التاليين ما يتعلق بالموضوع:


    http://www.alfaseeh.com/vb/showthrea...5%DE%E6%C7%C1\

    https://sites.google.com/site/alarood/sokoon


    " وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ " صدق الله العظيم.

  3. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 18593

    الكنية أو اللقب : أبو إيهاب

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : تجارة

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 11

    التقويم : 45

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل7/9/2008

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:06:06 AM

    المشاركات
    1,730

    تقييد القافية، تلك الحيلة الشرعية لتجنب الإقواء، هو مصدر لزيادة الضروب في عروض الشعر. فعدد الضروب قد وقف عند الخليل عند ثلاثة وستين ضربا ولكن الأخفش (وأعتقد أنه نقله عن سيبويه) زاد من عنده ضربا مقصورا (موقوفا) مستشهدا له بقول امرئ القيس:
    "أحنظل لو حاميتم وصبرتم * لأثنيت خيرا صادقا ولأرضانْ
    ثياب بني عوف طهارى نقية * وأوجههم بيض المسافر غرّانْ
    ورواه الخليل مطلقا بإقواء، فصار عنده من الضرب الأول".
    ولأستاذنا عمر خلوف باع طويل وجهود مشكورة في جمع الشواهد ، قديمها وحديثها، التي بلغت بها الضروب عددا لم يخطر ببال الخليل. ومن هذه الشواهد مثلا ما جاء من إسباغ ضرب الرمل الثلاثي، نحو قول شهاب الدين:
    من لمحزون كليم القلب أوّاهْ * ليس يغني عنه شيئا قول أوّاهْ
    وفيها:
    والليالي أسفرت عن نائبات * حجبت عن طرفه ما كان يهواهْ


  4. #4
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 54813

    الجنس : ذكر

    البلد
    للأسف مصر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : أدب

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل30/1/2019

    آخر نشاط:18-07-2019
    الساعة:07:35 AM

    المشاركات
    15

    موضوع جميل، لكن عيب القافيه الموجود في البيتين هو الإصراف وليس الإقواء.


تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •